جامعة واسط تناقش رسالة ماجستير عن التجربة الروحية و الفناء الصوفي عند الجنيد البغدادي والحلاج


ناقشت كلية الآداب في جامعة واسط رسالة الماجستير الموسومة   التجربة الروحية و الفناء الصوفي عند الجنيد البغدادي والحلاج دراسة مقارنة في الفلسفة . 

وأوضحت الرسالة  التي اعدتها  الطالبة  سجى هادي وثيج  إن المبدأ الأساسي للصوفية هي التعاليم الإسلامية التي ترتكز على منهج القرآن  الكريم والسنة النبوية , التي جعل منها مبدأ للجميع أفكاراً التي لحقت وتأخذ منها بابا واسعاً في تجربته شخصية.

تضمنت الرسالة ثلاث فصول شمل الفصل الأول تعريف الفناء لغة واصطلاحاً  ومعنى الفناء في الأزمان السابقة “الحضارات والأديان” ، الفصل الثاني سلط الضوء فيه على مدرسة بغداد الصوفية للجنيد البغدادي أنموذجا, الفصل الثالث تضمن السيرة الذاتية والعلمية للحلاج أنموذجا .

وتناولت الرسالة  مجموعة من المفاهيم الميتافيزيقية (التجريدية) التي تتصل بعالم الغيب والشهود , وتعتبر التجربة الروحية عملاً من أعمال الإرادة والوجدان لا العقل, وظهرت في اخص وأعلى مظهر من مظاهر الإرادة والوجدان وهو الحب –لا الحب المادي  ، وهي دراسة مقارنة بين شخصيتين حول مفهومين في غاية الأهمية هما التجربة الروحية والفناء الصوفي بين الجنيد البغدادي والحلاج  .

كلية الآداب