كلية الفنون الجميلة تنظم ورشة عمل عن القواعد الأخلاقية والقانونية الواجب الإتباع في العمل الوظيفي


 نظمت كلية الفنون الجميلة  ورشة عمل بعنوان (التكاملية في العمل بين القواعد الأخلاقية والقانونية الواجب الإتباع في العمل الوظيفي ) بحضور الأستاذ المساعد الدكتور احمد صبيح مساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية  وعدد من تدريسي وموظفي الكلية .

تضمنت الندوة  محوريين الأول  القواعد الأخلاقية في العمل الوظيفي ناقشه المدرس المساعد سرمد سعد يوسف التدريسي في الكلية وأوضح فيه مصطلح ” أخلاقيات العمل ” وهو مبدأ اجتماعي يركز على كون الفرد مسؤولاً عن العمل الذي يؤديه ، وينطلق من إيمان راسخ بأن للعمل قيمة جوهرية يجب احترامها والإصرار على تنميتها .ولا يتوقف أمر أخلاقيات العمل عند المدارس و الجامعات بل يأخذ الأمر بعدا اكبر في الحياة العملية سواء في القطاع العام أو القطاع الخاص .

ونجد أكثر الجامعات تدرس مادة في أخلاقيات العمل و الإدارة ,في حين نجد أن أخلاقيات العمل تجد جذورها بالفعل منذ الدراسة الابتدائية و ذلك بأن ينشأ الطالب على الغش في الامتحانات أو نقل الواجبات هي عملية لا يصح أن يقوم بها الشخص السوي و يتم التعامل مع هذا الأمر بصرامة , و بذلك يعتاد الطالب على احترام حقوق الآخرين في ابسط الأشياء مثل الانتظار في الطابور و الالتزام بقواعد المرور , فهذه الأشياء البسيطة تؤخذ بجدية شديدة جدا و بالتالي يترعرع الطالب وهو يحترم فضيلة الصدق و العدل و الأمانة وأداء الواجب وهذه هي محاور أخلاقيات العمل .

أما المحور الثاني تطرقت له السيدة أسراء حميد كامل  مسؤول الشعبة الإدارية في الكلية هو القواعد الإدارية والقانونية في العمل الوظيفي  .

وأوضحت إن المادة (4) من قانون انضباط موظفي الدولة والقطاع العام رقم (14) لسنة 1991 ينص على المحافظة على كرامة الوظيفة العامة والابتعاد عن كل ما من شانه المساس بالاحترام اللازم  لها سواء كان ذلك أثناء الوظيفة ام خارج الدوام الرسمي وكذلك المحافظة على أموال الدولة التي في حوزته او تحت تصرفه وكتمان المعلومات والوثائق والامتناع عن استغلال الوظيفة لتحقيق منفعة او ربح له او لغيرة وكذلك مراعاة القوانين والأنظمة الإدارية والتعليمات الخاصة والقيام بواجبات الوظيفة حسب ما تقره القوانين في البلد .

أخبار الرئاسةكلية الفنون الجميلة