ية التربية بجامعة واسط تحتفل بيوم الضاد


 

تضمنت الاحتفالية القاء عدد من الكلمات والقصائد لأساتذة وطلبة تغنت بأمجاد وتراث اللغة العربية وتاريخها وكيفية المحافظة عليها . 

وشهدت الاحتفالية القاء محاضرتين الاولى للباحث للدكتور مالك المطلبي اكد فيها على ان اللغة العربية قد سجنت لسنوات طوال وظلت حبيسة للقواعد وابتعدت عن التداول في المجتمع مما سمح الى اللغة العامية وهي لغة اجنبية لمزاحمتها واصبحت بالتالي هي لغة التداول بين العرب واندثرت معها اللغة العربية الفصحى . فيما تناولت المحاضرة الثانية اللغة في المسرح للدكتور حميد صابر التدريسي في كلية الفنون الجميلة بجامعة واسط  وفي ختام الاحتفالية اوصت بعقد ندوة مغلقة تنطلق من واسط لتشمل باحثين من العراق وبلدان عربية اخرى للبحث في ايجاد الحلول وتلاقح الروى والافكار لإعادة النظر في ان تكون اللغة العربية لغة التداول وليس القواعد فقط وتركيز الباحثين وطلبة الدراسات العليا على ان تكون ابحاثهم حول تداول اللغة العربية في المجتمع وذلك لإعادة الهيبة لها.

اخبار ومقالات