كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة تُقيم ندوة حوارية بعنوان (الإعلام الرياضي سيف ذو حدين)


أقامت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة  جامعة واسط وبالتعاون مع نقابة الصحفيين العراقيين ندوة حوارية بعنوان (الإعلام الرياضي سيف ذو حديّن) بحضور تدريسي وطلبة الكلية ومجموعة من إعلاميي المحافظة .

هدف الندوة التي حاضر فيها الدكتور الإعلامي علي عبد الحسين القريشي الى تسليط الضوء على  والإعلام الرياضي باعتباره أحد أعمدة الإعلام ويهدف إلى نشر الأخبار والمعلومات والحقائق الرياضية وشرح القواعد والقوانين الخاصة بالألعاب للجمهور بقصد نشر الثقافة الرياضية وتنمية الوعي الرياضي لدى الجمهور والمتلقي ، لهذا يعتبر الإعلام الرياضي جزء من مسيرة الأمم وسجل حافل بالانجازات والمكاسب الرياضية للبلدان والشعوب من خلال المشاركة في الأنشطة والبطولات الرياضية محلياً وخارجياً .

تضمنت الندوة محورين ، الأول  ناقش أدوات الإعلام باعتبارها  هي أهم ما في العملية الإعلامية وهي (الإعلامي) أو صاحب الرسالة الذي ينقل الحدث و (الجمهور) الذي يستقبل الحدث والمعلومة و (المعلومة أو المضمون) نقل الخبر أو الحدث و (الوسيلة) التي تُنقل بها المعلومة ، وتناول المحور الثاني  أهمية الإعلام الالكتروني الذي يُعد اليوم الأكثر انتشارا بين وسائل الأعلام الأخرى حيث يمتاز بسرعة انتشار الخبر لأبعد مدى من خلال لمسة زر في أبعد نقطة في العالم .

اوصت الندوة على ضرورة تحلي الإعلامي بالمصداقية في نقل الخبر والحدث لإعطاء نتائج ومعلومات بعيدة عن التشكيك بالمؤسسة التي يعمل بها ، و بضرورة دعم الإعلام بكُل ما يؤمن النجاح له من أدوات ووسائل أتصال وتواصل مع المعلومة والحدث بُغية نقله بالصورة التي يستحسنها المُتلقي وضرورة زج العاملين في الأعلام بالدورات وورش العمل التي تصقل موهبته .

ختام الندوة شكر السيد عميد الكلية الدكتور مازن أنهير لامي المُحاضر الدكتور علي القريشي لتأمين مادة الندوة وطرحها بصورة سلسة للحضور وكذلك قدم الشكر لنقيب الصحفيين وأعضاء إدارة النقابة وكل الإعلاميين الذين حضروا الندوة .

اخبار ومقالات